تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
ليس من مصلحة إيران أن تشعر إسرائيل بالتهديد
#1
ليس من مصلحة إيران أن تشعر إسرائيل بالتهديد

يعني إيه؟

يعني السياسة الإيرانية في دعم حماس وحزب الله حتى الآن تقوم على فكرة (ردع إسرائيل) وليست على (تهديد إسرائيل) والفارق إن لو شعر الصهاينة بالتهديد هايبدأوا الضرب بنظام قاتل يامقتول، وتدخل إسرائيل حرب وجودية بامتياز..والإيرانيون لا يريدوا الوصول إلى هذه النقطة..

لذلك تكتفي إيران بدعم حلفائها في المنطقة بأسلحة صغيرة تتناسب مع حجم وفكرة (الردع) من ناحية يضمن لهم التمدد الأفقي وتشكيل قوى مركزية متنوعة جغرافيا، ومن ناحية أخرى تكسب تعاطف العالم والعرب
بالخصوص...فالبشرية تكره العدوان وفي علم النفس ..العدوانية Aggression تعني استفزاز للخصم يؤدي للانتقام وفقدان عطف المحايدين، وإيران لا تريد أن تكسب إسرائيل عطف أحد أو أي حجة عقلية ونفسية تمكنها من المبادرة ، لذلك تصر على حشرها دائما في خانة الدفاع ومتلازمة الاحتلال والاستيطان وقتل الفلسطينيين..هذا يفيد إيران على المدى الطويل..

لا أحدثكم عن العرب..فهم انسحبوا من الصراع مع إسرائيل منذ زمن ، تحديدا منذ اتفاقية كامب ديفيد وبالتالي نفوذهم تضائل أمام الوافد الفارسي الجديد كثير الطموحات ويستخدم أساليب غاية في العبقرية والاستدراج..

أما في اليمن فمصلحة إيران أن تظل السعودية مغروسة هناك وتستنزف مواردها على طريقة الضفدع المغلي التي شرحتها قبل ذلك، فالمطلوب أن لا تشعر السعودية بالخطر، وهذا يعني أن لا وجود حقيقي لإيران في اليمن..لكن بعض التصريحات والسلوكيات التي يفهم منها هذا الوجود يعني حشد سعودي في المقابل لإفراغ طاقتهم الجسمانية والنفسية في حرب استنزاف وهو المطلوب..

أما الإمارات فقد تورطت في صراع على جبهتين في اليمن بخلاف السعودية جبهة واحدة، فالإمارات تحارب الإخوان (حزب الإصلاح) هناك، إضافة للحوثيين وعلي عبدالله صالح، هذا جعل من الإمارات أكثر الدول كراهية في اليمن، وتعتمد فقط على الحراك الجنوبي (الانفصاليين) لتنفيذ برنامجهم، والانفصاليون عموما ولائهم مؤقت ومرهون بتحقيق مطلبهم الرئيسي بإعلان دولة الجنوب.

وطبعا تورط الإمارات بهذا الشكل في اليمن يفيد إيران بإشغالها عن سوريا والعراق ولبنان الهدف المرحلي الأول بتشكيل قوة ردع ضد إسرائيل..وفور الانتهاء من هذه القوة والاطمئنان على وظيفتها بشكل جيد ستتجه إيران لمنطقة الخليج واليمن وربما يمدوا الحوثيين بأسلحة استراتيجية..

لذلك على السعودية والإمارات حسم الحرب في اليمن أو المصالحة في أقرب وقت ممكن قبل اتجاه إيران جنوبا، ففي تقديري أن انتقال الإيرانيين لجبهة اليمن سينقل معه قوى دولية عديدة تبدأ في حساب وعقاب التحالف على قتله للمدنيين من ناحية وتوبيخه على الهزيمة العسكرية من ناحية أخرى..وهي مرحلة لا يتمناها أو يتوقعها أكثر السعوديين والإماراتيين تشاؤما
الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....
سامح عسكر
مدونتي
الرد
#2
موضوع جميل يقول أن إيران تتعامل بدهاء مع جيرانها وحتى مع إسرائيل

وأنا أسميه "حماقة إيران Foolish of Iran " في السياسة الخارجية .
إقتباس :وفي هذا السياق، يرتفع سؤال مهم يتعلق بالمدى السياسي المطلوب في حرب أميركا ضد «وكلاء» إيران في المنطقة. وهل يمكن أن تتورط القيادة العسكرية الأميركية في حرب مفتوحة مع الدولة المساندة لخصومها في المنطقة؟


وماذا تقول هذه المعارضة الإيرانية مريم راجافي عن الفقر في إيران :
إقتباس :“Mrs Maryam Rajavi, the elected president of the Iranian Resistance, said on February the eight in Paris, “Iranian households suffer from hunger due to poverty and destitution. Twelve million sleep hungry each night.” She also said that, “If the Mullahs ignore the economic implosion it would lead to the eruption of popular protests.”
أنا مثل كاتب في النيويورك تايمز يدعى ديفيد بروكس , مهتم بثلاثة أشياء : السياسة و الثقافة والعلوم الإجتماعية .

الرد


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  تعريف ابن العاهرة ( ليس للصغار) فلسطيني كنعاني 35 5,302 12-08-2019, 12:39 AM
آخر رد: فلسطيني كنعاني
  ماذا سوف تفعل إسرائيل بدون الدعم والسند الإمريكي ؟ بـ رأيك أسير الماضي 6 1,427 12-24-2018, 05:21 PM
آخر رد: Dr.xXxXx
  الوضع الميداني في إيران على ضوء المظاهرات فارس اللواء 0 615 01-05-2018, 12:05 AM
آخر رد: فارس اللواء
  هل ستصبح إيران أكثر عدوانية؟ فارس اللواء 0 589 01-04-2018, 09:40 PM
آخر رد: فارس اللواء
  بخصوص مظاهرات إيران فارس اللواء 1 741 12-30-2017, 02:37 PM
آخر رد: أبجد هوز

التنقل السريع :


يقوم بقرائة الموضوع: بالاضافة الى ( 1 ) ضيف كريم