إضافة رد 
 
تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
مشكلة لبنان الحقيقية تكمن في السرطان الخبيث المسمى بـ "حزب الله"
الكاتب الموضوع
أسير الماضي غير متصل
للحق ضياء يرهب الظلمة
****

المشاركات : 374
الإنتساب : Apr 2011
مشاركات : #1
مشكلة لبنان الحقيقية تكمن في السرطان الخبيث المسمى بـ "حزب الله"
منذ ظهوره على الساحة السياسية اللبنانية والوضع الداخلي في لبنان مضطرب ويعاني من مشاكل أمنية وإنفلات لـ سلطة القانون ومنذ ظهره بزغت موجة شرسة من جرائم الإغتيال الفردي المدبرة سلفا والعقل المدبر تجده أحد الأفراد المنتمين جغرافيا إلى الجزء الجنوبي من لبنان والمنزوين تحت راية التنظيم الطائفي المقيت المسمى بـ "حزب الله" تلك المليشيا الجبانة والخسيسة التي تجيد أيما إجادة التلاعب بـ مشاعر الجماهير عن خلال برنامج بروباغاندا تذيعه سلسلة من محطات التلفزة المأجورة والغير شريفة والتي الغرض الأوحد منها هو الدعوة الدينية لـ الأصولية الإسلامـ - شيعية التي هي أكبر ثاني حركة أصولية متطرفة يعاني منها العالم بعد الأصولية السنية الحنبلية. ما هي الجرائم التي أرتكبها مليشيا "حزب الله" في لبنان وفي العاصمة بيروت في منتصف الثمانينات ؟

الجواب هو: جرائم كثيرية وتتسم بـ طابع مافيوي لا يختلف عن أساليب عصابات الجريمة المنظمة في البرازيل وإيطاليا والفيتنام أو عصابات الياكوزا في اليابان والتي تستخدم وسائل تكنولوجية متقدمة كـ شبكة الإنترنت وأجهزت التنصت وموجات الراديو لـ تحقيق أغراضها الدنيئة. من ضمنها مجزرة كانت موجهة تجاه مواطنين فلسطينيين مقيمين في بيروت ومن ضمنها عمليات تفجيرية لـ متاجر ومطاعم وكليات ومن ضمنها إغتيالات فردية لـ ناشطين سياسيين لبنانيين مُناوئين لـ مشروع "حالش" الطائفي الذي يهدف إلى تحويل لبنان إلى مستعمرة تابعة لـ أحلام الأباطرة الفرس الجدد الذين يحلمون (وهم عاكفون على تحقيق هذا الحُلُم السخيف فيما يبدو) على أملِِ في إستعادة أمجاد الإمبراطورية الساسانية (التي كانت عاصمتها مدينة المدائن جنوب محافظة بغداد في العراق والتي كانت تسمى في القرن السابع الميلادي بـ إسم: قطيسفون) التي إنهارت وتمزقت على ذراع الزعيم العربي عمر بن الخطاب بن نفيل العدوي ثاني الخلفاء العرب في دولة الخلافة الراشدة التي تم تشييدها في أراضي الحجاز بـ الجزيرة العربية في القرن السابع ميلاديََ والتي سوف تبزغ منها لاحقا دولة الخلافة الأموية على يد السياسي الخبير والبارع معاوية بن أبو سفيان بن صخر القريشي والتي سـ تكون إمبراطورية إقليمية توسعية سوف تتمدد إلى حدود التركستان شرقا إلى الجزيرة الآيبيرية غربا حيث البرتغال وإسبانيا (ومن هناك سوف تنشأ الأندلس.. ثم تزدهر وتمر في حقبة ذهبية.. ثم تضمحل وتلفظ أنفاسها الأخيرة ويستعيد الإسبان أراضيهم من شديد وتنشأ حينذاك مملكة قشتالة الثيوقراطية التي سوف تغزو المحيط الأطلنطي واصلة العالم القديم بـ العالم الجديد في إمريكا الجنوبية والوسطى) .

السؤال هو : بعد أن أفنى مليشيا "حالش" نفسه في المواجهات العسكرية الدامية وأنهك نفسه بالكامل في خياطم الأزمة السورية المعقدة وبعد أن أنقرض أفراد مليشيا "حزب الله اللبناني" حيث إضطر إلى حشد ما هو في تحت سن الرشد القانوني وخمخمتهم إلى تلك الحرب وإستخدامهم كـ وقود رخيص من أجل الحفاظ على طيز الطاغية بشار حافظ الأسد وأن تستمر أواصر حكومته المستبدة الغير شرعية لا أن تنهار ماذا يتنظر الشارع اللبناني من هذا الرجل الكذاب والمدعي والملطخة أذرعه بـ دماء عشرات ألوف الأنفس في سوريا ممن تعرضوا للقتل والتشريد وضياع الصحة وغياب الأمن بـ فضل البراميل المتفجرة والشظايا الحارقة والغازات الكيميائية التي يمطرها النظام السوري بكل سخاء وجودٍٍ وكرم على بيوت ومنازل وأسواق ومشافي ومدارس وكليات الشعب السوري ولا زالت سماء عائلة الأسد المافيوية الملبدة بـ شِيَم الجود والكرم والسخاء والعطاء اللآ محدود تهطل هطولا جالبة الموت لـ الآلاف ممن لا ذنب لهم وممن لا زالَ المُجتمع الدولي اللئيم والمتخاذل والغير شريف يمنع عنهم قطعة السلاح التي كان من المفترض أن تكون موجودة بين أيديهم منذ بداية إندلاع الحراك الثوري.

يجب أن أعترف عن كون الخطيب البارع وصاحب الشخصية الكاريزمية حسن نصر الله الذي وُلِد في قرية البازورية القريبة من مدينة صور في الشطر الجنوبي من لبنان كان شاطرا في شيئ واحد فقط وذاك الشيئ الواحد الأوحد الذي لا ثاني وثالث له هو البروباجاندا الإعلامية وأساليب العنترية والجعجعة الإعلامية الرخيصة التي لا تصدُر إلا من رجال إكتوت نفوسهم بـ العهر كويََ وإمتزجت دمائهم بـ دماء النذالة منذ نعومة جلدهم ومنذ بكيرة أعمارهم فـ صاروا يبعدون عن معنى الشرف الحقيقي مسافة جد هائلة هائلة كـ الفرق الشاسع بين قِمم الجبال الفارهة الفسيحة الرحبة العامرة بالهواء العليل النقي الذي يُثلج الصدر ويشرح القلب ويولج البهجة والمسرَّة على جواة النفس الإنسانية السوية المتعطشة لـ الشرف والتي تتوق أيما توق لتتنفس هواء نقي نظيف غير ملطخ وبين المستنقعات الغذرة التي تعشعش بداخلها أرازل الأصناف الحشرية.

"السلام التام الأبدي المطلق لـ من أدرك حقيقة وجود الآ موجود".

"ما الدنيا إلا محطة عابرة فاقتنصها يا من تنعم بالذكاء والبطنة".

"كل شرير هو شرير لأنه جاهل وإن بدى خلاف ذلك، وكل صالح هو صالح لأنه عارف ويمتلك المعرفة وإن بدى خلاف ذلك".

"لا تصاحب الجهلة والحمقى وإغتنم الفرصة في مصاحبة من يجعلك تدرك المعنى الحقيقي للحياة والوجود والتضحية والشغف والأمل".

"إذا شتمك الجاهل إبتسم في قلبك قبل شفتيك وقل له بصوت ناعم: سلاما".

"كانت القطة السوداء تجري في المقبرة ويطاردها من خلف فئران جائعة وعلى جوار المقبرة منارة ضخمة تصدح منها جوقات موسيقية ساحرة أما الأموات في القبور فـ هم أموات إلى اليوم الذي فيه ينشرون".

"عندما إنزلقت ساقها الناعمة في المياه الباردة الضحلة في البئر صاحت الفتاة ضاحكة قائلها لأخيها الطفل الصغير: كل حكايات أمي أكاذيب"!

"كانت أفضل فترة بـ حياتي عندما رأيت رجلا حقيقيا يتسم بالبطولة والشهامة يقاتل لوحده ضد جيش كامل من الأوغاد والجحافل والكلاب البشرية والأنذال... عندها رفعت يداي إلى عنان السماء متوسلا الرب أن يرسلهم إلى قعر الجحيم في أقرب وقت".
(آخر تعديل لهذه المشاركة : 12-28-2017 04:05 PM بواسطة أسير الماضي.)
12-28-2017 04:04 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
إضافة رد 


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  أسماء الأخرس زوجة الديكتاتور بشار حافظ الأسد مصابة بـ السرطان الخبيث أسير الماضي 1 99 08-14-2018 02:05 AM
آخر رد: Waleed
  قصة خلية حزب الله في مصر فارس اللواء 0 268 04-18-2018 10:04 PM
آخر رد: فارس اللواء
  بينما يتشدق بمحاربة التكفيريين: حزب الله لم يتواجه قتاليا مع "داعش" ولا مرة واحدة! أسير الماضي 1 785 12-14-2017 07:45 PM
آخر رد: أسير الماضي
  عن سوريا ودوافع الحملة على حزب الله رحمة العاملي 40 10,526 07-20-2017 04:42 PM
آخر رد: عبادة الشايب
Rainbow انفراج في العلاقات بين السعودية و”حزب الله" . والفضل يعود لـ........ الإبستمولوجي 15 1,281 10-10-2014 11:42 AM
آخر رد: على نور الله

التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف