إضافة رد 
 
تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
الفرق بين التجارة بالدين والقهر باسم الدين
الكاتب الموضوع
فارس اللواء مبتعد
باحث عن أصل المعارف
*****

المشاركات : 3,700
الإنتساب : Dec 2010
مشاركات : #1
الفرق بين التجارة بالدين والقهر باسم الدين
أولا: التجارة بالدين يعني اعتبار العقائد أموال تشتري بها أي مصلحة، فلو كنت كارها للموسيقى مثلا وترى من مصلحتك أن لا تسمعها فقل أنها حرام...الأصل أنك تكرهها ولا تتذوق جمالياتها فاستعنت بالدين (كعملة) لتحقيق ذلك..

أما القهر باسم الدين: فهو نفس الموقف ولكن بدلا من أن تقول الموسيقى حرام عليك فورا بتشغيل القرآن عالي الصوت لتضع مخالفك في خيار بين رغبته ورغبتك، ولأن القرآن عقيدة فهو لا يستطيع مجاراتك فورا ويُذعِن لرغبتك خشية الناس.

أتذكر في الإخوان كنا نرفع المصاحف في الانتخابات، فذهبت خلسة لأنصار المرشح المنافس وإذ بشخص يحدث زميله.."إذا هما رفعوا المصاحف أمال إحنا نرفع إيه"؟..الجواب : لن يرفع شئ لأنه لا دين يعلو فوق دين القرآن في مصر

تصرف الإخوان وقتها جمع بين (التجارة بالدين والقهر به) في المحصلة أنت تسعى لتحقيق رغبتك أو مصالحك بأقصر الطرق وبدون تعب أو حتى بدون حجة، فكثيرا ما نريد تحقيق مصالحنا ولا نجد وسيلة أو حجة إما للجهل أو للقصور الذاتي، ولكن الدين هنا يصبح وسيلة سريعة ومباشرة لتحقيق المصالح بأدنى مجهود..

شئ مهم: وهو أن المجتمعات الأمية لا تنتبه لهذه السلوكيات الشاذة، في المجتمع المستنير والمنفتح إذا أردت تشغيل القرآن بصوت عال سرعان ما تجد الناس ينهروك (اخفض الصوت) ليس لكراهية القرآن ولكن لأن حريات البشر مصانة، وبسلوكك هذا تجبرهم على أن يكونوا مثلك، بينما لو أراد هو سماع القرآن فبالمنزل أو بالسمّاعات الخاصة..هذا غير لو كان المستمع غير مسلم أساسا..

إنما عند العرب فبمجرد ما تقول له اخفض الصوت ينظر لك الشخص كأنك تكرهه أو تريد افتعال مشاجرة، والسبب أنه لا يفقه مسألة الحريات أو الدين من أساسه، فالعقائد أمر شخصي والشعائر والعبادات لا يُحاسب عليها غيرك، إنما فعل التجارة والقهر باسم الدين نتج من بشر يقدسون أنفسهم ويعتقدون أنهم وكلاء عن الله لهداية الناس..فينظرون لكل مخالف على أنه ضال..وقد انتشر هذا السلوك الأرعن بعد انتشار الجماعات الإسلامية منتصف الستينات، قبل ذلك كانت مسائل الحريات مصانة..تقرأ أو لا تقرأ..تسمع أو لا تسمع..هذا شئ يعود لك..

أؤكد مرة أخرى لا تدع أحد يبيع لك الدين ليشترى مصالحه، أو يقهرك باسم الدين، ثقافة الناس تتغير بانتفاضة المجموع أو بتيار عام ، وبأدنى تأثير تتغير المجتمعات ويميز الناس بين هذه الأفعال القبيحة وبين السلوك الطبيعي.

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....
سامح عسكر
02-23-2018 10:55 PM
زيارة موقع العضو عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
ahmed ibrahim غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 2,047
الإنتساب : May 2011
مشاركات : #2
الرد على: الفرق بين التجارة بالدين والقهر باسم الدين
أرى ان كلاهما عملتان لوجه واحد
ولتحقيق ايا منهما على أرض الواقع لابد ان تكمل إحداهما الأخرى

وللقضاء عليهما يجب ان

1- يصبح الدين اتجاه فردى بحت وشخصى
وان يتم ارساء قاعدة ان هناك من يخالفك الفكر والعقيدة ويب تقبله
مواطن مثلك لا فضل لاحد على غيره الا بمدى الالتزام بقانون ودستور الدولة
وبداية هذه الامور نزع خانة الديانة من البطاقة

2-تهميش مؤسسات الأديان وخطبها واقتصارها على أدوار العبادة
وتجريم من يحرض على العنف او الكراهية وبث روح الفرقة على اساس دينى
وتغليظ العقوبة قدر المستطاع

3- النهضة بالتعليم نهضة حقيقية وارساء قواعد الفكر النقدى
واعطاء المفكرين والادباء والفلاسفة مساحة لا بأس بها من الحرية
والغاء مادة الدين الاجبارية من التدريس وجعلها شئ اختيارى

4- منع انشاء اى كيان سياسى قائم على اساس دينى سواء حزب او إئتلاف او كتلة
وعدم استخدام الدين للسيطرة على مشاعر العامة للحصول على تاييد
اى فصل الدين عن السياسة
سواء بالقبضة الفكرية عن طريق الاقناع أو القبضة الأمنية عن طريق التصدى للخارجين


5- الدور الإعلامى الذى يجب ان يتخلى عن انحطاطه لو لفترة وجيزة
ويشرح الأسباب والنواتج الفقهية عن اى خطوة تسلكها الدولة فى هذا المسار


أخيرا

سواء كنت مسلما او مسيحيا او يهوديا او اى شئ آخر
لا يوجد شخص ملحد يطلب منك ان تترك ديانتك
ولكن يريد ان تجعل من ديانتك امر شخصى بينك وبين ما تعبده
لا تفرض على اعتناقه وان رفضت تامرنى بالجزية وان رفضت تقتلنى
افعل ما تشاء طالما ان نتاج افعالك يعود عليك وحدك

شكرا على الطرح المميز

(07-18-2018 09:19 PM)zaidgalal كتب :  بل إن علماء الفيزياء لم يتمكنوا من تفسير قيام شخص التقط شيئًا سقط منه على الأرض ذلك لأنه من المفترض ان لا يتمكن من القيام مرة أخرى لقوة الجاذبية التي تفوق قوته ملايين المرات.
فقالوا باحتمال وجود أجسام أثيرية تحيط بنا ولم نمتلك القدرة على إدراك وجودها بعد ،
فأنشئوا مشروع CERN ربما يصلوا لشيء

(03-07-2018 06:59 PM)zaidgalal كتب :   والإلحاد فرق وطوائف يسب بعضهم بعضًا إلى درجة التكفير
(03-29-2018 10:14 AM)zaidgalal كتب :  يقسم الملحدون أنفسهم إلى أكثر من 7 طوائف تتفرع منها أكثر من 17 فرقة
http://commonsenseatheism.com/?p=6487
http://www.truefreethinker.com/articles/atheisms-sects
اجلس مع أبوك في الكنيسة واختاروا فرقة كيوت على مزاجكو

(04-25-2018 07:37 AM)zaidgalal كتب :  لا وجود للرجم في الإسلام
(04-26-2018 06:16 AM)zaidgalal كتب :  أما الأحاديث التي أوردتها أنت فالعلماء يعلمون أن الرسول (ص) قد رجم
BouncyBouncy أمة ضحكت من جهلها الأمم
03-06-2018 06:11 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
إضافة رد 


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  ما الفرق بين المتحرش والإرهابي؟ فارس اللواء 1 492 07-05-2014 02:56 PM
آخر رد: Rfik_kamel
  الفرق بين الذهان و الحاسة الغيبية الإثباتية مؤمن مصلح 11 2,352 02-17-2012 12:33 AM
آخر رد: مؤمن مصلح
  بين القدس ومكةّ (ثقافة الجرّافات بين تل أبيب والرياض ) السيد مهدي الحسيني 0 1,020 02-11-2012 03:40 PM
آخر رد: السيد مهدي الحسيني
  الاستخفاف بالدين الاسلامي طريف سردست 11 3,693 02-09-2012 04:01 PM
آخر رد: Sniper +
  ما الفرق ما بين النصارى والمسيحيين؟ فخر الصادق 6 2,984 01-29-2012 08:45 AM
آخر رد: Dr.xXxXx

التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف