تقييم الموضوع :
  • 2 أصوات - بمعدل 3
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
أدلة وجود الله
#11
العزيز خالد
عادة اكتب ضمن الموضوع المطروح، والتوسع بدون حاجة وفي غير المكان المناسب سيضر نقاش الموضوع الاساسي، الذي لاادري اذا كان صاحبه لازال مهتما بموضوعه ام تخلى عنه..

من ناحيتي لااعرف الا المنهج العلمي الذي يقدم استنتاجات قابلة للتحقق والوحيد الذي يقربنا من حقيقة بقدر الامكان، وليس لدي مانع التعرف على مناهج الاخرى ان وجدت، ولكن ليس لي علم بوجود شئ منها.

لايمكن وضع مقاييس مقدار الحقيقة من داخل ذهننا، وعلى الاخص للمناهج الذهنية، لان ذلك سيعني انها طرف في وحكم في نفس الوقت، وهذه بالذات معضلة المنهج العقلي الذي اصبح اليوم جزء من المنهج العلمي الحديث.

السعي لمعرفة المستحيل هو العودة الى المنهج العقلي، إذ ان المستحيل عادة يكون متناقضات عقلية جرى خلقها بطريقة ذهنية وبالاسقاطات التي يجيدها العقل البشري. ان السعي للمعرفة في الاطار العلمي هو سعي لكشف ماهية الظاهرة موضوعيا، وبالتالي ليس خلق معضلة ذهنية والسعي لحلها وانما تناول ظاهرة قائمة فيزيائيا والسعي لفهمها.
على العكس نستطيع اليوم رؤية فرضيات بتفسيرات تبدو فوق المعقول لظاهرات طبيعية، مثلا العالم الهلوجرامي، غير ان ذلك يقوم ايضا على قاعدة التحقق التجريبي، وعدم القدرة على التحقق منه في الوقت الحاضر لايعني نفيه او تأكيده وانما رفعه الى المستقبل. ذلك ايضا لايعني ان المعضلة موضوع النقاش اصبحت مغلقة، وانما فقط ان احد الحلول المقترحة مغلق حاليا في انتظار تطور امثل. مثل هذا الامر نجد عليه امثلة قديمة مثل دوران الارض، وبنية الذرة والكهرباء والاثير.. ولكني لااعرف اي منهجية اخرى غير تطبيقية توصلت الى حقيقة مقبولة ومبرهن عليها.
نعلم مثلا ان الاعتقادات الصينية عن التناظر او التناقض المتناظر انتج لنا العديد من الاستخدامات الباهرة مثل العلاج بالابر والسيطرة على الجسد بالتأمل والعلاج الروحي بل حتى الاساس لنظرية دافيد بوهم، غير ان الفلسفة الشرقية لم تنتج هذه التطبيقات من " نظرية" اوصلها للاكتشافات وانما نظرت الخبرات العملية ووثقتها بحبكة تتناقص مع معتقداتها الروحية، تماما على نمط التوثيق المعرفي للاديان الاخرى.
الرد
#12
اعتذر عن خطأ في التعبير اعلاه لعبارة في السطر الاخير التالية: (ووثقتها بحبكة تتناقص مع معتقداتها الروحية،) والصحيح انها وثقتها بحبكة تتوافق مع معتقداتها الروحية..
الرد
#13
معلش أتصور يا طريف نتوسع في موضوع المعرفة وقيمتها وطرق اكتسابها وتقييمها، لأن بحث وجود الله هو أمر تال على نظرية المعرفة.

يعني أول شي تمييز الحقيقة عن الخيال، وتمييز الواقع عن الافتراض، حتى الواحد يحدد بعد ذلك أن النتيجة المعينة نتيجة سليمة اما لأ.

ان بدنا نوصل لعنوان معين رح نحتاج لخريطة طريقة للوصول، مو هيك؟
(ذلك بأنهم كرهوا ما أنزل الله فأحبط أعمالهم)
الرد
#14
معلش أتصور يا طريف نتوسع في موضوع المعرفة وقيمتها وطرق اكتسابها وتقييمها، لأن بحث وجود الله هو أمر تال على نظرية المعرفة.

يعني أول شي تمييز الحقيقة عن الخيال، وتمييز الواقع عن الافتراض، حتى الواحد يحدد بعد ذلك أن النتيجة المعينة نتيجة سليمة اما لأ.

ان بدنا نوصل لعنوان معين رح نحتاج لخريطة طريقة للوصول، مو هيك؟
(ذلك بأنهم كرهوا ما أنزل الله فأحبط أعمالهم)
الرد
#15
(07-26-2011, 02:58 PM)خالد كتب : معلش أتصور يا طريف نتوسع في موضوع المعرفة وقيمتها وطرق اكتسابها وتقييمها، لأن بحث وجود الله هو أمر تال على نظرية المعرفة.

يعني أول شي تمييز الحقيقة عن الخيال، وتمييز الواقع عن الافتراض، حتى الواحد يحدد بعد ذلك أن النتيجة المعينة نتيجة سليمة اما لأ.

ان بدنا نوصل لعنوان معين رح نحتاج لخريطة طريقة للوصول، مو هيك؟

إذا كان هذا اللي بدك ياه الافضل كان فتح موضوع بخصوصه عوضا عن تخبيص موضوع زميلنا. وإذا كان الزميل " حنيفا على الفطرة" طارح الامر التال مباشرة فلابد انه قد انهى المرحلة الاولى وقادر على اغنائنا بمعارفه عنها وهذا بالذات الذي كنت آمل ان يهدينا اليه اولا.
وعلى كل حال افتح موضوع بالخصوص يشرح هواجسك.. ماذا ستسميه؟ مناهج المعرفة المؤهلة للوصول الى الله؟ سيكون عنوان رائع
وبالمناسبة اشهر من كتب بمنهج المنطقيين الاغريق للبرهان على وجود الله هو محمد باقر الصدر في كتاب فلسفتنا، انصح بقرائته قبل الدخول في معترك هذا النقاش
الرد
#16
قرأته بتمعن عدة مرات، ويمكن أرجع أقراه مرة ثالثة بعد رمضان.

خليلنا الموضوع ببالك طريف، رح ببقى أتابع بس عندي رمضان وامتحانين وسفر واحد على الأقل.
(ذلك بأنهم كرهوا ما أنزل الله فأحبط أعمالهم)
الرد
#17

اتمنى لك صياما مقبولا والتوفيق في الامتحانات ورحلة ممتعة
الرد


التنقل السريع :


يقوم بقرائة الموضوع: بالاضافة الى ( 1 ) ضيف كريم