تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
"يديعوت احرنوت"تتحدى الملك قائلة:ستشاهد العائلة الحاكمة في الاردن دولة فلسطينية قريبا
#1
هذا أفضل رد على مبادرة علي هلال للسلام والتطبيع مع إسرائيل ، هذه هي إسرائيل الحقيرة ، بلطجة مع الجميع مع ايران ومع غزة ومع محمود عباس ومع الأردن حتى ، أنظروا للغة الحقيرة ولتزوير التاريخ الفاضح التي يمارسه هذا الكيان اللقيط :

"يديعوت احرنوت"تتحدى الملك قائلة:ستشاهد العائلة الحاكمة في الاردن دولة فلسطينية قريبا

نشرت صحيفة يديعوت احرونوت في افتتاحيتها اليوم مقال خصصته للرد على تصريحات جلالة الملك الاخيرة . الكاتب في هذه الافتتاحية يقول نعم ايها العاهل الاردني الاردن هي فلسطين وستشاهد العائلة الحاكمة في الاردن دولة فلسطينية قريبا في الاردن .
وتاليا نص المقال :

أسست الدولة اليهودية في أرض إسرائيل . ليس في أوغندا، وليس في أميركا الجنوبية وليس في أي منطقة أخرى كرد فعل على محنته. ,وهنا نشير إلى عصبة الأمم، التي منحت بريطانيا ولاية لتشكيل وطن للشعب اليهودي ، على كامل ألاراضي جانبي نهر الأردن.

وينبغي للمرء أن يكون على علم بما يلي : لم يكن هناك "الشعب الاردني" الى الشرق من نهر الأردن التي طالبت بالاستقلال هناك ، مثلما لم يكن هناك "الشعب الفلسطيني" الى الغرب من نهر الأردن.

وبالتالي ، عندما صاغ ديفيد بن غوريون إعلان الاستقلال فانه لم يضع حدودا لدولة اسرائيل. فهو كان يعلم أنه في نهاية الحرب ستكون حدود التقسيم مختلفة وان الجالية اليهودية الصغيرة مجبرة على ذلك .

اول رئيس وزراء للدولة اليهودية كان يعلم أيضا أن أي إقليم غزاه الجيش الاسرائيلي سيبقى جزءا من الدولة، و لن يسمى "الأراضي المحتلة."
و الدولة اليهودية سوف تصبح المالك القانوني استنادا إلى الاتفاقيات الدولية التي منحت الشرعية على كل أرض إسرائيل ، على جانبي نهر الأردن (نعم، سيدي العاهل الاردني ) هذا منزل اليهود .

لسوء الحظ، تم فتح أجزاء فقط من يهودا والسامرة والقدس الشرقية وغور نهر الاردن في تلك الحرب فقط. وقد سيطر على باقي هذه الأجزاء من قبل المملكة الهاشمية. واصبح هناك اعتراف من دول العالم بالسيادة الاردنية ، مع انه من الواضح للجميع أن السيادة الحقيقية لهذه الأراضي هي للشعب اليهودي.
فالبريطانيين أنهو مهمتهم في أرض إسرائيل في عام 1948 ، بعد أن هزم على يد قوات الشعب اليهودي، فعادت الأراضي إلى السيادة الطبيعية .

ملك الأردن ، الذي يرأس الدولة التي في الحقيقة لا تشكل أمة، بل هي خليط من القبائل التي وصلت من جميع أنحاء الصحراء مقرونا بما يعرف باسم "اللاجئين الفلسطينيين" ، له الحق أن يشعر بالقلق إزاء مصير الدولة "دميته".
هذه الولاية معروفة لدى عائلة باسم "العائلة المالكة" ، والتي تحكم البلد، ولا شيء آخر. في يوم من الأيام ستكون قادرة على مشاهدة "دولة فلسطينية" العالم كله متلهف لرؤيتها .

وبعد إقامة دولة فلسطينية أخرى في الغرب من نهر الاردن بالتأكيد ستكون هذه حماقة كبيرة. أولا ، لأن مثل هذه الدولة سوف تسعى إلى التوحد مع الدولة الشقيقة عبر نهر. وثانيا سيسعى الكثير من العرب في شمال اسرائيل في التوحد مع شقيقتهم

وبالتالي، إذا كان السكان اليهود في بلادنا يسعون للحياة ، ينبغي لنا بسرعة السيطرة على الأراضي التي تحررت من السيطرة الأجنبية في حرب الأيام الستة، تماما مثل ديفيد بن غوريون في نهاية حرب الاستقلال وهنا يطبق القانون الإسرائيلي على كل الأراضي في تلك الحرب.

ومن هنا فإن أية حلول أخرى تثير علامات استفهام حول حقنا في العيش في بئر السبع أو إيلات أو يافا أو اللد، ناهيك عن العديد من المجتمعات الأخرى في الجليل، في السهل الساحلي والنقب. .


لن تكون هناك انسحابات أخرى فهي بالتأكيد ليست خيارا. "الأرض مقابل السلام" هي صيغة كاذبة. كما كانت اتفاقات أوسلو، والتي لها علامة حماقة كبيرة في الذكرى 18، وكذلك انسحابات أخرى -- من جنوب لبنان، من غوش قطيف ، من شمال السامرة ، والمجتمعات من شبه جزيرة سيناء . أولئك الذين يفشلون في الفهم قد تصل بهم ان يجدو أنفسهم ضائعون ما بين البحر الأبيض المتوسط كما اراد عرفات لنا في الماضي.
الحقوق تنتزع ولا توهب ... والإرادة حتماً تنتصر ... والكف الطاهر يناطح المخرز النجس ... والإيمان والصلاح خير زاد وذخيرة ... والقوة طريق السلام والتحرير ... ولغة البنادق ستحل كل قضية .
الرد
#2
كاتب المقال اسمه حاييم مسجاف ...

http://www.ynetnews.com/articles/0,7340,...05,00.html

إقتباس :كان السكان اليهود في بلادنا يسعون للحياة ، ينبغي لنا بسرعة السيطرة على الأراضي التي تحررت من السيطرة الأجنبية في حرب الأيام الستة،

تحرير !!! من السيطرة الاجنبية !!!

فعلا معسكرات الإبادة قليلة على هذه الحثالة البشرية ...

وردة على على المكان الذي دفنت فيه يا هتلر ..
[صورة: tamimi_family_banned_traveling_israel.jp...483346.jpg]

أيقونة الشجاعة و التحدي في فلسطين ... عهد التميمي
الرد
#3
هدئ من روعك يا فلسطيني كنعاني، أصلا الحركة الصهيونية كانت حركة غير محبوبة بين اليهود الذين فضل غالبيتهم الاندماج بمجتمعاتهم (مثل حركة بوند مثلا) لكن تحالفها مع قوى إمبريالية من جهة والمحرقة من جهة أخرى هي ما جعلتها تصبح اليوم "الممثل الوحيد والشرعي" للشعب اليهودي.

مهما حصل فهتلر مجرم.
[صورة: 15rywpv.jpg]

السعادة والعقل، يستحيل جمعهما (مارك توين)
الرد
#4
(11-18-2011, 03:27 AM)الحوت الأبيض كتب : مهما حصل فهتلر مجرم.

أظهروا لك هتلر على أنه مجرم، بالضبط كما اظهروا ترومان كبطل قومي.
التاريخ يكتبه المنتصر...
الرد
#5
(11-18-2011, 03:44 AM)Dr.xXxXx كتب :
(11-18-2011, 03:27 AM)الحوت الأبيض كتب : مهما حصل فهتلر مجرم.
أظهروا لك هتلر على أنه مجرم، بالضبط كما اظهروا ترومان كبطل قومي.
التاريخ يكتبه المنتصر...

لم أمجد ترومان ولا تشرتشل ولا غيره.. جريمة ترومان لا تبرئ هتلر، الفرق أن هتلر كان موضوع الحديث.
[صورة: 15rywpv.jpg]

السعادة والعقل، يستحيل جمعهما (مارك توين)
الرد
#6
لم أقصدك شخصياً بتمجيد ترومان، فالكلام جاء في سياق مثل للشكل الذي ظهر به للشعوب المعنية، فلن تجد كتاباً تاريخياً يحاول وصم ترومان بما وُصِم به هتلر، لكن هذا ليس موضوعنا...

بالنسبة للمقال، فقد قرأته سابقاً ولم يهمني فيه سوى تعليقات القراء التي حَوَت نسبة كبيرة من المعارضين للفكرة، أو من دعوا على الاقل الى اتباع الطريق الأسلم على مبدأ كن حكيما ولا تكن صادقاً...
المقال نشر في ايلول الماضي كرد على توجه السلطة للأمم المتحدة من باب أن خيالنا أوسع من خيالكم، فدون اللجوء الى تحليلات سياسية وزوابع اعلامية نستطيع شم رائحة الخرف من المقال و"حقائقه" التاريخية.
الرد
#7
هل كانت هذه المقالة هي الافتتاحية أم مجرد مقالة تعبر عن رأي كاتبها.. يعني ما يسميه العجم op-ed
[صورة: 15rywpv.jpg]

السعادة والعقل، يستحيل جمعهما (مارك توين)
الرد
#8
إقتباس :هل كانت هذه المقالة هي الافتتاحية أم مجرد مقالة تعبر عن رأي كاتبها

صعِّدوا وسنصعد... المبدأ الاسرائيلي،

اسرائيل لا تأخذ الدولة الفلسطينية على محمل الجد (مفاجئة!!)، لا ننكر أنها ارغت وأزبدت وهددت ورغّبَت في الفترة التي سبقت توجه ابو مازن، لكن كان ذلك في السيناريو الدرامي لكل هذه التمثيلية، ويؤكد ذلك غياب الحديث بالمطلق عن الدولة الفلسطينية وتوجهها للأمم المتحدة والخطوات المتوقعة للمستقبل الغير بعيد عن الساحة الاعلامية والسياسية.
بالمناسبة، مسجاف معروف بآراءه اليمينية المتطرفة الى حد الهبل، عدا عن استغفال البشر بمقالاته.
الرد
#9
ممم لم تجبني لكن بما أن المقال موقع فهو ليس افتتاحية الصحيفة.
[صورة: 15rywpv.jpg]

السعادة والعقل، يستحيل جمعهما (مارك توين)
الرد
#10
(11-18-2011, 05:53 AM)الحوت الأبيض كتب : ممم لم تجبني لكن بما أن المقال موقع فهو ليس افتتاحية الصحيفة.

عذراً، فقد عدلت الرد ومسحت منه الجزء الأول (الجواب) سهواً..
قرأت المقال في الموقع وليس في الصحيفة والتي لا يهمني منها سوى صفحة "السودوكو"..
الرد


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  أبشروا ياملحدين : قريبا تخرجون من الظلمات الى النور عاشق الكلمه 24 6,083 10-07-2018, 03:47 AM
آخر رد: فلسطيني كنعاني
  كيف تصبح دولة قوية؟ فارس اللواء 0 932 06-13-2017, 02:53 AM
آخر رد: فارس اللواء
  عفوا...تركيا ...... انت دولة شمال ولا يمين ؟!! رحمة العاملي 12 1,636 10-10-2014, 12:17 PM
آخر رد: فلسطيني كنعاني
  آشتون : أوروبا احترمت عبدالناصر ولو عاش لأصبحت مصر دولة عظمى فضل 23 4,892 09-11-2014, 11:41 AM
آخر رد: خالد
  الاخوة الفلسطينيين: ما المصالح الامريكية الغربية في بناء دولة اسرائيل والدفاع عنها؟ أسير الماضي 8 1,125 08-07-2014, 05:33 PM
آخر رد: thunder75

التنقل السريع :


يقوم بقرائة الموضوع: بالاضافة الى ( 1 ) ضيف كريم