إضافة رد 
 
تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
أفكار مبعثرة
الكاتب الموضوع
فلسطيني كنعاني غير متصل
ِAtheist
*****

المشاركات : 4,218
الإنتساب : Mar 2002
مشاركات : #21
RE: أفكار مبعثرة
تحياتي للعزيز دكتور X

ساناقش الفكرة الاخيرة مع إضافة محاضرة سام هاريس حول العلاقة بين العلم و القيم الاخلاقية.





هنا يطرح سام هاريس الإشكالية التي تتحدث عنها .... لماذا قد نتعاطف مع الحيوانات أكثر من الحشرات ... و مع الحشرات أكثر من الصخور ؟؟ و قد ربط ذلك بدرجة الإدراك أو التصور لدينا لدرجة الوعي و الإحساس عند اشكال الحياة الاخرى ...

إقتباس :علاقتنا كبشر مع شركائنا على الأرض هي علاقة استغلالية استعبادية، فقد أعطينا لأتفسنا الحق في أن نتحكم بالحيوانات والنباتات دون مراعاة وجود نوع من المشاعر عند هذه الكائنات

الهرم الغذائي ليس حكرا على البشر ، لو لاحظت فقاعدة المملكة الحيوانية كلها متطفلة على المملكة النباتية ... و في داخل المملكة الحيوانية علاقة الافتراس موجودة بوضوح.
و تاريخيا لم يكن الامر كذلك ، لكن البشر و بسبب تطور ذكائهم صعدوا على هذا الهرم الغذائي ...

إقتباس :بينما آكلي اللحوم يرون أن سنة الحياة تقضي بأن نتربع على رأس الهرم الغذائي، بل حتى بأن نتطرف وننظم استغلالنا لباقي السلسلة، حيث نستطيع استغلال أقصى ما يمكن الكائنات الأدنى.

برايي ان هذه الكائنات خصوصا الموجودة على موائدنا .... استمرت في البقاء بشكلها الحالي نتيجة الانتقاء الصناعي من قبل البشر .

فالدجاجة مثلا بشكلها الحالي ، كائن بطيء و ضعيف و عاجز عن الطيران ، لن يستطيع المقاومة في ظل صراع البقاء .... وجود و بقاء الدجاجة بشكلها الحالي يعود للبشر بالدرجة الاولى .

نفس الشيء للأغنام .... فلو تركت للطبيعة بشكلها الحالي فتسقط غالبيتها الساحقة ضحية لافتراس أبشع من التناول البشري .
ان تذبح الغنمة (بشكلها الحالي ) و يتم سلخها و تناول لحومها ، بعد أن تتناول كما جيدا من الأعشاب في رحلة حياتها ، أفضل من ان يتم تمزيقها في البراري على يد الذئاب في حياة تقضي معظمها في الهرب و البحث عن طعام.

حتى النباتات .... فالقمح و الرز و غيرها ما كانت لتنتشر و توفر لها المساحات الضخمة و تطور مناعتها ضد الامراض لولا الانتقاء الصناعي لها من قبل البشر.

ما اريد قوله ... اننا لو نظرنا للأمر من زاوية أخرى فالبشر لهم دور اساسي في حفظ و بقاء و استمرار وجود تلك الانواع من الحياة.

طبعا هذا لا ينطبق على الاسماك ...... فالثروة السمكية تتعرض لحرب جائرة سيدفع البشر ثمنها قريبا ما لم يغيروا طرق تعاملهم معها.

[صورة مرفقة: 869940230003101513081560526741095757915n.jpg]

الشهيدة رنان يوسف عرفات ، اغتال اليهود طفولتها ، و ذنبها الوحيد انها طفلة فلسطينية عاشت على أرض اجدادها.
06-01-2013 02:23 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
Dr.xXxXx غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 1,531
الإنتساب : Dec 2010
مشاركات : #22
RE: أفكار مبعثرة
الأخ فلسطيني كنعاني:

ليس أن عندي مشكلة مع أكل اللحوم واستغلال الحيوانات، لكن يبدو الأمر مشيناً عندما توصف كائنات بأنها "راقية" وحضارية في حين أنها تلتزم بتشريعات الغاب الحيوانية.

إقتباس :الهرم الغذائي ليس حكرا على البشر ، لو لاحظت فقاعدة المملكة الحيوانية كلها متطفلة على المملكة النباتية ... و في داخل المملكة الحيوانية علاقة الافتراس موجودة بوضوح.
و تاريخيا لم يكن الامر كذلك ، لكن البشر و بسبب تطور ذكائهم صعدوا على هذا الهرم الغذائي ...

المملكة الحيوانية لا تراعي فرائسها سواءاً من ناحية طريقة القتل أو نوع الضحية، بينما البشر يتفادون المس بالحيوانات المهددة بالإنقراض، ويحاولون التسبب بأقل ضرر ممكن للحيوان قبل قتله، لكن السؤال هو: ما دام البشر قد تطوروا إلى مرحلة إدراك التصرف الأخلاقي مع الفرائس، فما الذي أعاق تقدم هذه العملية والوصول إلى مرحلة إستغناء تام عن المصدر الحيواني؟

إقتباس :برايي ان هذه الكائنات خصوصا الموجودة على موائدنا .... استمرت في البقاء بشكلها الحالي نتيجة الانتقاء الصناعي من قبل البشر .

فالدجاجة مثلا بشكلها الحالي ، كائن بطيء و ضعيف و عاجز عن الطيران ، لن يستطيع المقاومة في ظل صراع البقاء .... وجود و بقاء الدجاجة بشكلها الحالي يعود للبشر بالدرجة الاولى .

نفس الشيء للأغنام .... فلو تركت للطبيعة بشكلها الحالي فتسقط غالبيتها الساحقة ضحية لافتراس أبشع من التناول البشري .
ان تذبح الغنمة (بشكلها الحالي ) و يتم سلخها و تناول لحومها ، بعد أن تتناول كما جيدا من الأعشاب في رحلة حياتها ، أفضل من ان يتم تمزيقها في البراري على يد الذئاب في حياة تقضي معظمها في الهرب و البحث عن طعام.

هناك نوع من الدجاج مثلاً Feral chicken والتي عادت إلى البرية وتأقلمت مع الظروف، حيث طورت قدرتها على الطيران وتسلق الأشجار، كما أن الأغنام البرية عاشت فترة طويلة قبل أن تُدجن من خلال آليات بسيطة للحماية كالعيش في الجبال مثلاً، مع الأخذ بالحسبان انها قبل 10 آلاف عام لم تكن بشكلها الموجود اليوم، وأكبر خطر عليها شكله الإنسان، لذا فيمكن القول أن استئناسها كان الخطر الأول وليس الحياة البرية.

يمكنني أن أفهم الظروف التي أدت إلى نشوب هذا الوضع، لكن ما قصة ربط الكلب بسلسلة وجره في الشوارع؟ أحاول أن أتخيل لو أني كنت كلباً وربطني أحدهم لأكلت أولاده في أول فرصة..
الأمر لم يعد سلسلة غذائية إنما نوع من الرفاهية على حساب الآخرين، فكثير من المختبرات التي تجري تجاربها على الحيوانات لا تكتفي بالحد الأدنى المطلوب، إنما تأخذ كل ما يمكن استغلاله من الكائن سواءاً كان فأراً أو قرداً أو بقرة في المسلخ أو 200 حيوان تُرسل إلى الفضاء.
أكرر، ليس الهدف التباكي على همجية الإنسان، فأنا أحد أكثر مفترسي اللحوم بعد الأمير حمد، لكن كيف نشأت هذه النظرة الدونية إلى الكائنات الأخرى؟

بالنسبة لسام هاريس فقد ذكره أحد الزملاء هنا (أعتقد إنكيدو) مما دفعني لقراءة كتابه سابقاً..
سام هاريس هو نسخة لايت من دوكنز، لكني أخذت فكرة سيئة عنه عندها بسبب تركيزه على نقد الإسلام بالذات، رغم أنه كان من الأجدر إعطاء المسيحية حقها أولاً، وكان واضحاً أن الهدف تسويق نفسه لا محاولة النقد البنّاء.
في المقطع يجيب عن مجموعة من الأسئلة التي طرحتها هنا، لكن تبقى بعض الأسئلة معلقة مثل ما هو منبع تصوراتنا عن مدى الإدراك الحسي للكائنات الأخرى؟ هل هو القرب البيولوجي أم الإجتماعي أم هي عوامل أخرى؟
(آخر تعديل لهذه المشاركة : 06-01-2013 04:20 PM بواسطة Dr.xXxXx.)
06-01-2013 03:08 PM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
Dr.xXxXx غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 1,531
الإنتساب : Dec 2010
مشاركات : #23
RE: أفكار مبعثرة
في أصل الإنسان إن كان خيّراً أم شريراً، نعرض رأي شيخنا المتنبي في الموضوع حين قال:

والظلم من شيم النفوس فإن *** تجد ذا عفّة فلعلّة لا يظلم

بينما يرى جان جاك روسو، رسول المحبة والسلام عكس ذلك، ففي كتابه العقد الإجتماعي، رأى أن الناس كانوا رقيقين طيبي القلب قبل أن تنشأ المجتمعات التي أتت بالشر، فنشأت مفاهيم الحسد والغيرة والشهوة وغيرها التي لم تكن لتوجد في حالة الحياة الإنعزالية.
حتى الآن، استصعب أن أرسو على بر رغم ميلي للرأي القائل بأن الأصل هو الشر، لكن من جهة أخرى، مقتنع إلى حد كبير برأي لورنس كولبرغ حيث أن الإنسان يمكنه أن يصل إلى مرحلة ارتقاء تجعله يرى الخير كتصرف فطري لا حياد عنه، فتسود عقلية المبدأ على الميل العاطفي والمصلحة الخاصة.
06-08-2013 12:28 AM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
Dr.xXxXx غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 1,531
الإنتساب : Dec 2010
مشاركات : #24
الرد على: أفكار مبعثرة
هل توجد فعلا قوة ارضية قادرة حسم الصراعات المنتشرة بين المجتمع البشري?

هل القنابل النووية صنعت لكي يعفى عليها الزمن أم انها ستبقى دوما بالمرصاد كجند من جند الشيطان؟

هل حياتنا داخل اطار اجتماعي سواءاً كان مدينة او دولة او امبراطورية بالوضع الذي بتنا اليه اليوم تتطلب وجود تمييز بين الافراد سواءاً اقتصادياً او من جندريا او من اي التفاصيل الأخرى المنتشرة؟ هل تطمح البشرية الى تحقيق المساواة بين الافراد فعلا ام ان صراع الله والشيطان هما من سنن وجود الانسان الاصلية التي لا تزول.

هل لتطورنا التكنلوحي دلالة على امر جلل لم تخبرنا به الاديان؟
04-08-2018 04:56 AM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
فلسطيني كنعاني غير متصل
ِAtheist
*****

المشاركات : 4,218
الإنتساب : Mar 2002
مشاركات : #25
RE: أفكار مبعثرة
اخي العزيز دكتورْ X ، سعيد لرؤية مشاركتك و أتمنى ان تكون بأحسن حال ....

عودة لفكرتك الاخيرة ...

الاسئلة التي تطرحها هنا تدخل برأيي ضمن الفسلفة العبثية ..... Absurdism
و برأيي يستحيل الإجابة عنها إجابة شافية .


1- فما تسميه بطموح البشرية شيء ، و واقعها شيء اخر .
المساواة مطلوبة في توفير الفرص و امام القانون و هو ربما يكون ممكنا نظريا ، و لكن ما بعد ذلك فتطبيقها مستحيل لاختلاف الناس من حيث العلم و القدرات و الأخلاق.

2- أما التطور التكنولوجي كما تعلم فهو سلاح ذو حدين ..... فتطور الصناعة و الزراعة و الطب من جهة وصولا ربما إلى استعمار الفضاء ، و من الجهة الأخرى لديك أسلحة الدمار الشامل. و لا نعرف إلى أين يتجه هذا التطور ، لو تخيلنا حربا عالمية يمتلك كل اطرافها أسلحة الدمار الشامل، فمن الممكن ان تكون نتيجتها نهاية البشرية.


3- اما الأديان فهي لا تقدم إجابات بقدر ما تقدم الأوهام التي تنجح في تخدير العقول.
(آخر تعديل لهذه المشاركة : 04-10-2018 11:34 AM بواسطة فلسطيني كنعاني.)
04-10-2018 11:32 AM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
Dr.xXxXx غير متصل
عضو رائد
*****

المشاركات : 1,531
الإنتساب : Dec 2010
مشاركات : #26
الرد على: أفكار مبعثرة
الأخ.فلسطيني كنعاني، ويعد السلام والكلام نأت إلى المفيد،

هب ان كل ما عرفناه عن الله والشيطان خطأً، وهب أنه فعلا لتطورنا الأخلاقي علاقة مباشرة بتقدمنا الحضاري، افلا يجدر بالبشرية (في أي مجتمع حضاري) أن تسعى دوماً للمساواة بين الأفراد على غرار ما تنتجه الطبيعة سواءاً من تناسق طبقي بين الحيوانات والنباتات، أو حتى ما نراه على الأوراق من مبادئ الكيمياء الأولى؟ فما العائق فعلاً أن تصل البشرية إلى مستوى حضاري يتناسق فيه جميع الأفراد دون اختلاف، وإن أرسلنا مثلا بعثة من خيرة شباب وشابات أرضنا إلى المريخ، وبعد سنين طوال نشأ فيها ابناء المبتعثين خير نشئ بشهادة أهل الأرض أجمعين فهل يمكن أن تنشأ أجيال من ابناء هؤلاء، عرفوا بأهل الأرض أم لم يعرفوا، على غرار ما نراه بين افراد النحل والنمل مثلا بتناسقهم وتلائم طموحاتهم؟

إن كان تطورنا الحضاري مرهون بادراكنا لوجودنا ووجوب وجود مرجع لأخلاقنا، أفلا تظن أن عقلاً بهذا التعقيد يعجز عن ابتكار لغز لا يستطيع حتى البشر حله، كابتكار نظام حكم برقابة حنى على الأنفاس فيما يخص سيادة القانون والمساواة بين الأفراد؟ فهل عندها فعلا تتحقق للبشرية مرادها اذ تنساب بتناسق تام بين أفرادها دون اجندات؟

ولنا عودة ان كان في العمر بقية
(آخر تعديل لهذه المشاركة : 04-11-2018 06:56 AM بواسطة Dr.xXxXx.)
04-11-2018 06:39 AM
عرض جميع مشاركات هذا العضو إقتباس هذه الرسالة في الرد
إضافة رد 


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  أوراق مبعثرة عن نادي الفكر العربي . بهجت 3 1,505 07-23-2012 01:48 PM
آخر رد: نظام الملك
  هل من أفكار لتطوير النادي و النهوض به ؟؟؟ Free Man 77 18,021 12-24-2010 09:16 AM
آخر رد: alexlloyd54
  إقتباس حكمة او قول مأئور المهم من بنات أفكار Free Man 5 2,223 10-13-2010 09:06 PM
آخر رد: Free Man
  ثلاث أفكار علمية Obama 8 2,819 11-11-2008 07:06 PM
آخر رد: Obama

التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف