تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
أحراق مساكن عائلات بهائية بالصعيد
#1
مواطنون يحرقون منازل ٤ بهائيين فى سوهاج بعد ظهور أحدهم فى التليفزيون

كتب نادين قناوى، السيد أبوعلى وعبدالعال طلعت ٢/ ٤/ ٢٠٠٩
تمكنت قوات الدفاع المدنى والإطفاء فى سوهاج من السيطرة على حريق شب فى ٦ منازل فى قرية الشورانية التابعة لمركز المراغة مساء أمس الأول، بينها ٤ منازل مملوكة لبهائيين، وامتدت النيران إلى منزلين مجاورين أصحابهما مسلمون. تحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

تلقى اللواء أحمد خميس، مدير الأمن، إخطاراً بالحادث، فانتقل العميدان عاصم حمزة، مدير المباحث الجنائية، وعصام الحملى، رئيس مباحث المديرية.

وكشفت المعاينة أن الحريق نشب فى منازل ٤ من معتنقى الديانة البهائية، هم: أحمد السيد «٤٥ سنة ـ عامل»، وشقيقه عبدالسميع «٥٥ سنة ـ فلاح»، وزوج شقيقتيهما على أحمد إبراهيم «٤٥ سنة»، ومحمد عبدالرحمن «٤٠ سنة»، وامتدت النيران إلى منزلى سعد محمد قاسم «٤٨ سنة»، وصدقى عبدالرحمن «٧٠ سنة»، مما أدى إلى احتراق المنقولات والأثاث ونفوق بعض الطيور.

أكدت التحريات أن أحمد عبدالسميع، صاحب المنزل الأول، ظهر فى برنامج «الحقيقة» على قناة «دريم٢» الفضائية الأسبوع الماضى، وهو ما أثار غضب أهالى القرية وأشعلوا النار فى منزله ومنازل آخرين.

وتسبب الحريق فى فرار عدد من البهائيين من القرية، منهم محمد عبدالرحمن، وزوجته وأولاده، خوفاً من بطش الأهالى، وتولت قوات الأمن تأمين خروجهم من القرية.

وقال مصدر أمنى إن هناك ٥ أسر فى القرية، ونجع الكبير، ونجع الصعايدة، تعتنق البهائية منذ ١٣ عاماً، موضحاً أنه تم اعتقال ٣١ شخصاً، فيما لجأ ٣ آخرون إلى الإقامة فى القاهرة.

من جانبها، اتهمت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية الزميل جمال عبدالرحيم، الصحفى بجريدة «الجمهورية» بتحريض الأهالى فى مقاله المنشور أمس الأول، الذى وصف البهائيين، بأنهم مرتدون عن الإسلام، مما دفع الأهالى إلى ضربهم وتهجيرهم من القرية.

وأعلن عادل رمضان، المسؤول القانونى للمبادرة، عن عزمها تقديم بلاغين إلى النائب العام اليوم، أحدهما ضد عبدالرحيم بتهمة التحريض، والآخر ضد من أحرقوا المنازل

http://www.almasry-alyoum.com/article2.a...eID=205317
#2
الـحـريــة

الحدث يدل على أن عقلية الفاعل ترى في حرية الأفراد بالاعتقاد رذيلة أخلاقية يجب محاربتها ، عقلية ترى أنها تملك الحق في فرض الوصاية المعرفية والفكرية على الناس ، عقلية لا تحترم واقع التعددية الدينية والفكرية بالمجتمع وترفض التسامح إزاءه ، عقلية ترى أن من حقها ممارسة كل صنوف الإرهاب تجاه من لا يقر بواقع الاستبداد الذي تريد ان تفرضه بالقوة.

المحزن أن كل هذه المفاهيم المعاصرة والتي اقرتها وتجاوزتها أغلب أمم الأرض لا زالت موضع أخذ ورد عند العرب فلا زال المجتمع العربي ينظر بعين ملؤها الشك والرفض للحرية

بودي أن أعرف كيف ومتى دخلت البهائية إلى مصر وما هي أعدادهم الحقيقية ، سمعت عن فيلم اسمه : ( بهائيون ومصريون ) حاولت العثور عليه لكني لم أوفق بذلك
[صورة: animadv2.gif]
#3
هل هناك بهائيون في مصر؟؟!!!

كان معي في الجامعة زميلة تنحدر من عائلة لبنانية بهائية (لكنها هي تعتبر نفسها ملحدة) و مما لاحظته منها ان المبادئ البهائية راقية و تقدمية (رغم ان صبغتها الدينية تعيبها)..و كانت تقول انه كان هناك في لبنان بهائيون كثر اوائل القرن الماضي, و ان الجامعة (الجامعة الامريكية في بيروت) كانت تغص بهم في وقت من الاوقات, و هناك اليوم افراد قليلون لكنهم مرتبطون بالبهائيين في الخارج (كندا تحديدا) و ليسوا منحدرين من بهائيين لبنانيين.....

سأحاول ان اتحرى اكثر الموضوع....
#4
على المستوى النظرى فموقفى من العقائد الحديثة نسبيا كالبهائيين والقاديانيين وشهود يهوه إلخ هو المثل القائل مركب الخرا مش ناقص ألاليط لكن على أرض الواقع فلامناص من القبول بمبدأ حرية العقيدة خاصة وأن عصر التجربة الستالينية فى التعامل مع الدين ولت بغير رجعة للأسف الشديد.

حادث كهذا فى دولة محترمة رد الفعل عليه ليس بأقل من بيان صريح وواضح ولا لبس فيه من رئيس الجمهورية ليضع النقاط فوق الحروف ولتقرير مبادئ لارجعة عنها كحرية العقيدة ورفض التحريض على العنف لكن ماسيحدث على أرض الواقع هو لاشئ ضخمة!! ثم يواصل البعض حديثهم عن الخطر الإيرانى وكأن شيئا لم يكن.


#5
ياعم ثندر حرية ايه , يعني هم أتصرفوا بناء على الحديث الشريف : من بدل دينه فاقتلوه
اشعر احيانا انك من كوكب زحل .
كيف تتعامل مع الترول؟


_____________________________
لافتة طائفية عرعورية
[صورة: 5jwu47.jpg]
#6
Array
ياعم ثندر حرية ايه , يعني هم أتصرفوا بناء على الحديث الشريف : من بدل دينه فاقتلوه
اشعر احيانا انك من كوكب زحل .
[/quote]

وأنا بدوري أشعر أحيانا أنك من الذين يستمعون القول فيتبعون أسوأه

أنت تناقش قضية خلافية يا أستاذ وليست قضية محسومة عند جميع المسلمين وهناك كثير من الفقهاء المسلمين التقليديين وفي قلب مؤسسة دينية مثل الأزهر ينكرون وجود حد الردة وهناك فتاوي أزهرية تنكر وجود شيء اسمه حد الردة ، وعندما تناقش قضية خلافية فإن الموضوعية تقتضي منك إبراز مختلف الآراء وليس الاقتصار على عرض الرأي الذي يخدم غرضك المسبق ألا وهو إدانة الإسلام وإخفاء ما لا يوافق هواك.

هناك عشرات الآيات القرآنية التي تنص على حرية الاعتقاد وأن الله وحده هو الذي يحاسب الناس على معتقداتهم يوم القيامة وأنه هو وحده الذي يحكم بينهم يوم القيامة فيما كانوا فيه يختلفون ، والنص القرآني مقدم على أي حديث ، هذا الأمر مجمع عليه في جميع المذاهب الاسلامية


﴿لاَ إِكْرَاهَ فِي الدّينِ﴾
(فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر)
(لست َ عليهم بوكيلْ)
﴿وَلَوْ شَآءَ رَبّكَ لاَمَنَ مَن فِي الأرْضِ كُلّهُمْ جَمِيعاً أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النّاسَ حَتّىَ يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ﴾
﴿فَذَكّرْ إِنّمَآ أَنتَ مُذَكّرٌ. لّسْتَ عَلَيْهِم بِمُسَيْطِرٍ﴾

(وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ. وَلَوْ شَآءَ اللّهُ مَآ أَشْرَكُواْ وَمَا جَعَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً وَمَآ أَنتَ عَلَيْهِم بِوَكِيلٍ﴾

﴿قُلِ اللّهَ أَعْبُدُ مُخْلِصاً لّهُ دِينِي. فَاعْبُدُواْ مَا شِئْتُمْ مّن دُونِهِ﴾
﴿لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ﴾.

﴿قُلْ آمِنُواْ بِهِ أَوْ لاَ تُؤْمِنُوَاْ﴾
[صورة: animadv2.gif]
#7
حلو الكام .....
على سيرة الاغلبية ( تاريخيا ) الكل يوافق على حد الردة ( المذاهب الاربعة , الشيعة ) - صححلي لو كنت مخطأ -
اما الازهر فاحسبها نبرة حداثية لتزيين البضاعة

ارجع الى كلام شيخ الاسلام ابن تيمية حول الشيعة و تفرعاتهم , فما بالك بالملحدين و البهائيين وغيرهم من المرتدين

انا لا انتقي ولكن اعتمد الظاهر والغالب من راي الجماعة ..وليس عندي وقت ادرس كل مذهب و ملة على حدا

تحياتي
كيف تتعامل مع الترول؟


_____________________________
لافتة طائفية عرعورية
[صورة: 5jwu47.jpg]
#8

المشكلة اننا دائما نسمع ان هذا ليس من الاسلام، وان الاسلام هو شئ اخر، ولكن في الواقع لانرى هذا (الاخر) ابدا، ولاادري من الذي يربي مجتمعاتنا عبر عصور على النوع السلبي من الاسلام. لماذا لم ينجح النمط الايجابي؟
من غير المعقول تحويل الاسلام الى سوط ثم مطالبة الضحايا بعدم الصراخ
اوامر احمد هارون، حاكم جنوب كردفان: "أمسح، أكسح، قشو، ما تجيبو حي"

#9
ثندر البهائية موجودة بمصر منذ نهايات القرن ال 19 وهى منتشرة جغرافيا على كل بقاع مصر ,وكما ترى فالحادث كان بقرية بالصعيد الجوانى,هذا يعطيك انطباع عن تغلغل البهائية فى اعماق البلد,دخلت البهائية مصر عن طريق بعض العرب الذين كانوا من اتباع الباب,ثم فى عهد بهاء الله تطورت الحالة العامة للبهائية بفضل دخول بعض من مشائخ الازهر فى البهائية وتصاعد الامر فى عهد ابنه عبد البهاء بفضل دخول عائلات مسيحية قبطية وارمنية فى البهائية ومن ثم اتسعت الرقعة لتغدو الديانة البهائية حاضنة لكل اطياف المجتمع المصرى,ساءت احوال البهائيين بعد انقلاب يوليو ,تم اغلاق مؤسساتهم الدينية والادراية مطاردتهم اعتقالهم بشكل مستمر ,تشويه سمعة فصل من الوظائف,تضييق سبل العيش,طرد الطلبة من المدارس الجامعات,عدم تسجيل المواليد الجدد,محاولات ارغامهم على تسجيل انفسهم على انهم مسلمين,كل هذا لم بقضى عليهم ولم يستاصلهم واخيرا لم تجد الحكومة بدا من القبول بالامر الواقع لكن الازهر والقوى الدينية المتطرفة مصممة على مواصلة الحملة الصليبة على اقلية مهضومة الحقوق مضطهدة مطاردة لا لسبب الا لانهم لدين اخر!!!! هذه التصرفات البربرية لا تصب الا فى خانة تشويه سمعة مصر و الاسلام اكتر ماهى مشوهة!
#10
Array

المشكلة اننا دائما نسمع ان هذا ليس من الاسلام، وان الاسلام هو شئ اخر، ولكن في الواقع لانرى هذا (الاخر) ابدا، ولاادري من الذي يربي مجتمعاتنا عبر عصور على النوع السلبي من الاسلام. لماذا لم ينجح النمط الايجابي؟

[/quote]

:lol:

وعمرك ماهتشوفه ياطريف لسبب بسيط لانه غير موجود !


التنقل السريع :


يقوم بقرائة الموضوع: بالاضافة الى ( 1 ) ضيف كريم